مشكلة اللغة الأم عند العلويين العرب وعلاقة اللغة الأم مع الدين

14 أكتوبر 2016 الجمعة, 12:49
2-m-y-ozezen

  المؤتمر العلوين العرب؛ الجلسة العمل الرابعة

مشكلة اللغة الأم عند العلويين العرب وعلاقة اللغة الأم مع الدين

 

رئيسة الجلسة: البروفسورة الدكتورة: منى يوجول أوزازان

(عضوة الهيئة التعليمية في كلية العلوم والأدب قسم اللغة التركية وآدابها)

المدون: صادق تشيل

(مدرس، رئيس جمعية التضامن للشعب العلوي العربي)

 

يشعرالمشتركون في هذه الجلسة بالقلق بالنسبة لتعليم اللغة الأم ونقلها للأجيال الناشئة. ولكن نظرا للحساسيات المتعددة حول كيفية نقل اللغة العربية والعروبة وحقيقة اللغة التركية والقومية التركية، فقد أبدى المشتركون آراء مختلفة فيما يتعلق بموضوع حل هذه المشكلة. وكما هو الحال في جميع مجالات العلوم الاجتماعية، من الطبيعي جدا ظهور اختلافات في وجهات النظر في مثل هذه النشاطات التي يتم فيها تصوير مشكلة لغة الانسان، ومن الجدير بالذكر هو إظهار العلويين العرب لأفكارهم في تركية وإبداء آرائهم في هذا الموضوع. لقد نادوا بشعار”يجب علينا الحفاظ على لغتنا الأم وعلى ثقافتنا”  وباستطاعتهم تطوير وجهات النظر الصغيرة العديدة إلى جانب وجهة النظر الكلية. وفي هذا السياق ظهرت في الجلسة الرابعة صورة شبيهة لذلك

:تركز النقاش في الجلسة حول نقطتين بشكل عام

٠ اكتساب اللغة العربية التي هي لغة الأم باعتبارها الناقل لثقافتنا ولديننا: الجانب الذي اجتمع حوله  جميع المشتركين فيما يتعلق بهذا الموضوع، أنه في غياب اللسان الأم، لن يكون لدينا وجود اجتماعي ولا استمرارفي الحياة الدينية والثقافية وجميع أبعادها الأخرى. والعلويون العرب في تركية هم محور تلك المشكلة كونهم المتكلمون للغة الأم

٠ تعليم اللغة العربية من أجل ضمان وجودنا الاجتماعي والسياسي أيضا: تناول المشتركون واقع اللغة علميا من هذه الناحية: إن عمر اللغة المحكية ضمن العائلة فقط قصير. وبمعنى آخر، لايمكن لشعب الاستمرار في البقاء  في حال تكلمه لغة الجدة في وسط يتكلم باللغة العربية. لذلك من الضروري أن تصبح اللغة المحكية كتابية، وأن تكون التربية والتعليم باللغة الكتابية. والمشكلة الثانية تمحورت حول العلويين العرب وأجهزة الدولة في الجمهورية التركية

img_20151122_112655

:القرارات المأخوذة في الجلسة والحلول المقترحة كالتالي

.٠ إن موضوع اللغة الأم هو النقطة الرئيسية في جميع الأعمال المتعلقة بالعلويين العرب

٠ اللغة العربية كونها اللغة الأم للعلويين العرب في تركية، سوف تفقد تداولها الاجتماعي لعدم الاهتمام بنقلها إلى الأجيال الناشئة. في السنوات الأخيرة مع زيادة الوعي بين الأجيال الناشئة، ظهرت رغبة بين الشباب لتعلم اللغة العربية، مع أن اللغة العربية  مع الأسف كانت على وشك الانقراض بالنسبة لمجموعات كبيرة. إذ إن قسم من الأجيال الناشئة تخلوا عن رؤية اللغة التركية والقومية التركية بأنها الأعلى والأجمل، ولم يشعروا بالخجل والنقصان من اللغة العربية والقومية العربية اللتين هما الأصل والأساس في هويتهم الثقافية الأساسية

٠ كانت هناك محاولة سياسية في مرحلة الجمهورية لتأسيس وتثبيت الهوية التركية لتحل محل الهوية العربية. ومن الضروري قلب تلك المحاولة الناجحة لعملية التبديل بالعكس مرة أخرى. لذلك يجب في البداية إظهار الهوية العلوية العربية وكشفها تماما. وذلك عن طريق معرفة ماضينا وتاريخنا. لذلك يجب التسرع في إجراء البحوث التاريخية. وأن تتضمن تلك البحوث الميزات الدينية والطائفية للعلويين العرب وطقوسهم الدينية. ويجب على معهد البحوث للشعوب العربية في الشرق الأوسط أن يجمع كل الوثائق المتعلقة بالعلويين العرب في تركية، ويضعها في أرشيف مكتبة حديثة التقنيات. ويجب أن تكون تلك المكتبة بأرشيفها مجهزة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ويمكن الوصول إليها واستخدامها من جميع أنحاء العالم

٠ يفهم من خلال البحوث أن الأمهات والآباء والأجداد لايتحلون بالوعي الكافي لكي يعلموا وينقلوا اللغة العربية للأجيال الناشئة. ولايعرفون أن تعليم اللغة موضوع يتطلب الوعي ويقوم على أساليب منهجية

٠ ظل العلويون العرب في تركية بعيدين عن الجغرافية العربية، وذلك لأسباب اجتماعية وسياسية نابعة منهم ومن تركية ومن البلدان العربية الأخرى. وهذا ماأدى إلى التسريع في عملية التبديل التي ذكرت في الأعلى. وينبغي تقوية أواصر المودة بين العلويين العرب في تركية وبين الجغرافية العربية. وهذا مايساعد لدرجة كبيرة في بناء الهوية العربية من جديد والباقية في العقل الباطني

٠ من الضروري الاستفادة بنسبة كبيرة من وسائل الاتصالات في بناء الهوية الثقافية الأساسية للعلويين العرب من جديد. والشباب في هذه الأيام يستمعون إلى الأغاني ويشاهدون الأفلام باللغة التركية أو بلغة أخرى عن طريق الانترنيت. ويجب تشجيعهم و توصيتهم لكي يستمعوا إلى الأغاني العربية ويشاهدوا الأفلام العربية أيضا. ولقد فتحت في هذه الأيام في تركية وانتشرت أماكن مثل البيوت الشعبية والحانات(البارات) الشعبية تغنى فيها الأغاني الشعبية التركية. وفي هذه الأماكن أيضا يتم تبادل الثقافة. وينبغي على العلويين العرب أن يأخذواهذه الأماكن نماذج لهم ويفتحوا شبيها لها ليعزفوا ويغنوا الأغاني العربية فقط، وأن يترددوا عليها دائما.

…٠ ينبغي تنظيم الأنشطة الثقافية العربية المحلية، مثل العروض المسرحية الشعبية، اسكتشات، مهرجانات شعرية، نزهات، مسابقات، وغيرها

٠ إن شباب الشعب العلوي العربي في تركية، بشكل عام لا يقبلون مايعرض عليهم، وإنما يبحثون ويفتشون للوصول إلى حقائق الأمور. إن هذا الوضع المرغوب فيه والذي يتيح الفرص لخلق مجتمع ديمقراطي على المدى الطويل، يصبح سيئا عند تعلم الشباب العلويين للطقوس الدينية وتطبيقهم لها. ومن أهم أحد الأسباب في ذلك هو المواقف القاسية لرجال الدين بشكل عام والفروقات الإقليمية في الطقوس الدينية. وعلى العلويين العرب إخراج الفروق في الاعتقاد والتطبيق من كونها العنصر الأول في الهوية الثقافية الأساسية، وأن يخفضوا الفروقات في التطبيق إلى أقل درجة. يجب نقل أنظمة الاعتقاد والتطبيقات عن جميع العلويين العرب في تركية (من أضنة إلى مرسين) إلى أرضية مشتركة، وأن تأخذ شكلا رسميا. وهذا سوف يزيد من الحوافز الدينية والطائفية عند شباب العلويين العرب

٠ إن الوضع في الشرق الأوسط في السنوات الخمسة الأخيرة، وخصوصا الحرب الداخلية في سورية والظروف السياسية والاجتماعة الموجودة في تركية، رفعت من الوعي والحساسية عند العلويين العرب في تركية تجاه لغتهم الأم وثقافتهم وعرقهم. ومن اللازم الاستفادة بدرجة كبيرة من العامل المشجع للوعي والحساسية

٠ والعلويون العرب في تركية يجب أن لاتكون عندهم النزعة العربية والتركية متناحرة أو متضاربة، وكذلك الأمر بالنسبة للغة العربية والتركية. لان هذا التضارب ستكون نتيجته بالأغلب ضد العروبة واللغة العربية. ويجب على العلويين العرب عدم الخجل من عروبتهم ومن اللغة العربية، بل عليهم أن يعرفوا الافتخار بهما، وعليهم الإدراك أن معرفتهم بلغتين وثقافتين مختلفتين يعتبر ثروة لهم. وعلى الأمهات والآباء، والمربيين في دورات تعليم القرآن الكريم، عدم القسوة أو تطبيق الأحكام الصارمة خلال تعليم اللغة الأم، وعليهم أن يتخذوا تحبيب اللغة والثقافة كمبدأ رئيسي. وفي هذا السياق يجب إعطاء دروس في التربية للأمهات والآباء والمربيين في دورات تعليم القرآن الكريم وجميع المشتركين  ٠ في فترة التعليم والتربية. وتقع هذه الوظيفة على المؤسسات الأكاديمية مثل جمعيات العلويين العرب ومعاهدهم

٠ بشكل عام لايطالب العلويون العرب باللغة العربية كلغة رسمية. ولكن بما أن اللغة الأم بلا منازع هي العامل الأهم في استمرار الذاكرة الاجتماعية، فالعلويون العرب يطالبون أن تصبح لغتهم الأم وهي اللغة  العربية، لغة التعليم والتربية. وفي هذا السياق، وليس هناك هدف إسلامي من مطالب العلويين العرب بالحصول على التعليم باللغة العربية التي هي لغتهم الأم. ويعترف العلويون العرب بالعلمانية ويقبلونها لأقصى درجة، وهم على استمرار في الإيمان على أنها الضمان لحقوق العيش لهم ولغيرهم

٠ من الممكن تعلم وتعليم اللغة الأم ضمن العائلة باللهجة العامية. ولكن من الضروري أن يكون تعلم وتعليم اللغة العربية أدبيا(فصحى). وبهذا الشكل فقط يمكن خلق ثقافة عالية وباقية للعلويين العرب في تركية والتي كانت محكية فقط

٠ من الضروري توجيه الشباب العلويين العرب من أجل الحصول على التعليم في قسم اللغة العربية وآدابها، ولفت انتباه من يتلقى العلم حاليا في الجامعة إلى موضوع الاستفادة من نظام اللغة المزدوجة

٠ من الضروري توجيه النداء إلى المعلمين العلويين العرب الذين يعرفون القراءة والكتابة باللغة العربية و المعلمين بوزارة التعليم، لكي يتوجهوا إلى مراكز التعليم الشعبي والحصول على شهادات تمكنهم من إجراء تعليم اللغة العربية في المدارس

٠ ينبغي القيام بافتتاح دورات ضمن الجمعيات، وفي جميع المحلات، في البداية تكون موجهة للأطفال خصوصا من أجل تعليمهم اللغة العربية، إلى أن تكتمل الفترة البيروقراطية و يتم الحصول على النتائج المطلوبة

.٠ ينبغي على منشآت العلويين العرب إعداد وتحضير الإعلانات اللاصقة التي تستعملها في نشاطاتها وباللغتين

٠ من الضروري على العلويين العرب تكميل تنظيمهم السياسي، وإيقاظ الوعي السياسي لديهم. لذلك من الضروري اجتماع جمعيات العلويين العرب جميعها تحت سقف واحد. وفي هذا السياق ينبغي على معهد ٠ الأبحاث للشعوب العربية في الشرق الأوسط تنظيم الاجتماع الذي يجمع إدارات جمعيات العلويين العرب مع بعضهم البعض

٠ إن دروس الديانة والأخلاق المعطاة ضمن منهاج وزارة التعليم في تركية، يؤثر في التغيير الثقافي والقضاء على الثقافة. ومن هنا بعد إعداد جمعيات العلويين العرب للبنية القانونية، تقوم العائلات بتقديم طلب إلى الوحدات المختصة يتعلق برفضهم للدرس المذكور وتعقيبهم للنتيجة

٠ تتضمن ثقافة العلويين العرب أسماء الأطفال والوحدات والأغاني المسموعة وأغاني الرثاء والأقوال والأساطير وحتى المأكولات المحلية جميعها. ومن الضروري تشكيل الوعي اللازم في هذه المواضيع والتركيز على تأمين مجالات العمل اللازمة

.٠ إن أجدادنا اليوم هم أهم ممثل للهوية الثقافية الأساسية للعلويين العرب. ومن الضروري الإستفادة منهم بشكل كبير، وتأمين التواصل لهم مع الأجيال الناشئة

٠ إن للإداريين المحليين مسؤولية في إعادة بناء الهوية الثقافية الأساسية للعلوين العرب، بقدر مسؤولية الأفراد والجمعيات. ويجب على الإداريين المحليين في هذا السياق تنظيم المهرجانات السينمائية والمسرحيات والنشاطات الثقافية باللغة العربية وتقديم الدعم لها

.٠ يجب نشر قضايا العلويين العرب المذكورة في جميع الوحدات الاجتماعية. وتقع هذه المسؤوليات بالدرجة الأولى على عاتق الجمعيات والمعاهد والإدارات المحلية

٠ اقترح المشتركون في هذه الجلسة أن تنظم الأنشطة العلمية الحيادية التي سوف تقوم بمناقشة أساليب تعليم اللغة العربية، وهل يتم إعطاؤها بالأحرف العربية أو باللاتينية

4-atolye